أعلنت شركة صناعة السيارات اليابانية (نيسان) أنها الغت خطة استثمارية لتصنيع سيارات نيسان من طراز X-Trail SUV في مصنعها في شمال شرق بريطانيا بسبب اتفاق الخروج من الاتحاد الاوروبي "بركسيت".
وقال رئيس شركة نيسان في اوروبا غيانلوكا دي فيكي في بيان "اتخذنا هذا القرار لأسباب تجارية، حيث أن عدم اليقين المستمر حول علاقة المملكة المتحدة المستقبلية بالاتحاد الأوروبي لا يساعد شركات مثلنا على التخطيط للمستقبل".
وقد أكدت نيسان أن خطة تصنيع السيارة " اكس تريل" والتى كان من المفروض تنفيذها في مصنع سندرلاند شمال شرق بريطانيا، سوف تنفذ الان في اليابان.
وكانت نيسان أكدت في عام 2016 أنها سوف تبني سيارتها الجديدة في بريطانيا عقب تطمينات من الحكومة.
وتصنع نيسان سياراتها في مصنع سندرلاند منذ عام 1986 ويبلغ عدد موظفي المصنع حوالي 7000 عامل.
إسرائيل تبدأ في تشييد حاجز على حدودها مع غزة، و أساتذة جامعيون سودانيون يحتجون على مقتل متظاهرين
ووصفت النقابات العمالية الخطوة بأنها "مخيبة للآمال"، وقالت إنها "قلقة للغاية"، وعلقت الحكومة على اعلان نيسان بأنه "ضربة لقطاع السيارات" إلا أنها أكدت أنه لن يؤدي إلى تسريح أي عامل.
وقال وزير الأعمال البريطاني جريج كلارك: "إعلان نيسان ضربة للقطاع والمنطقة، لأن تصنيع هذا الطراز كان سيمثل توسعا كبيرا للموقع والقوى العاملة".
وأضاف "لقد أكدت الشركة مرارا أنه لن يتم فقدان أي وظائف. لقد أكدوا اليوم التزامهم بالاستمرار في تصنيع طرازات قاشقاي، وليف و جوك، وطراز قاشقاي الجديد لعام 2020".
وقالت نيسان إنها قررت "تحسين استثماراتها في أوروبا" من خلال دمج إنتاج X-Trail في جزيرة كيوشو، التي كانت مركز الإنتاج لهذا الطراز.
وأضافت الشركة في أوروبا "تستثمر نيسان بشكل مكثف في التقنيات الجديدة ومحركات توليد الطاقة للجيل القادم من السيارات في مصنع سندرلاند".
وأضاف أيضا "لدعم هذا، نحن نستفيد من الاصول المالية لشركتنا، وبما أن طراز X-Trail يتم تصنيعه حاليا في اليابان فبإمكاننا تخفيض الدفعات المالية الاولية لاستثماراتنا".
وتابع دي فيكي قائلا " أعلم أن هذه الاخبار ستكون مخيبة للآمال بالنسبة لفريقنا وشركائنا في المملكة المتحدة، لكن القوة العاملة في مصنع سندرلاند تحظى بثقة شركتنا الكاملة.