قال الرئيس الروسي فلاديمير ، إن بلاده لا تعتزم أن تكون عضوا في منظمة "أوبك"، لكن هناك آلية للتعاون مع المنظمة.

وجاء تصريح الرئيس الروسي خلال لقاء أجراه اليوم مع رؤساء تحرير وكالات الأنباء الأجنبية على هامش فعاليات منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي.

وردا على سؤال بشأن مصير اتفاق خفض الإنتاج "أوبك+"، قال بوتين إن روسيا ومنظمة "أوبك" ستتخذان قرارا موحدا بشأن الاتفاق، القاضي بخفض الإنتاج بواقع 1.2 مليون برميل من النفط يوميا، والذي ينتهي بنهاية يونيو الجاري.

وأشار إلى أن الاقتصاد الروسي ليس بحاجة لأن تكون أسعار النفط مرتفعة على عكس السعودية، وذلك بسبب تنوعه، مشددا على أن سعر برميل النفط في نطاق 60 – 65 دولارا للبرميل مناسب للاقتصاد الروسي، مع الأخذ في الاعتبار أن ميزانية البلاد وضعت على أساس 40 دولارا للبرميل.

يذكر أن منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي قد انطلق اليوم وسيستمر حتى السبت، وسط مشاركة دولية وعربية فعالة، ومن المتوقع أن يجذب هذا الحدث الاقتصادي الذي يوصف بـ"دافوس الروسي"، أكثر من 12 ألف مشارك من 140 دولة.